الولايات المتحدة تحيي ذكرى هجمات 11 سبتمبر

Image caption قتل في هجمات 11 سبتمبر ثلاثة آلاف شخص في نيويورك وواشنطن العاصمة وبنسلفانيا

تحيي الولايات المتحدة اليوم الذكرى الثانية عشر لهجمات 11 سبتمبر/ايلول.

وقتل في هجمات 11 سبتمبر ثلاثة آلاف شخص في نيويورك وواشنطن العاصمة وبنسلفانيا.

وفي نيويورك تقرأ أسر الضحايا أسماء جميع القتلى في مركز التجارة العالمي.

وكان من المزمع ان يحضر الرئيس الامريكي باراك أوباما مراسم لاحياء ذكرى الهجمات قبالة وزارة الدفاع، ولكن لم يدرج في جدول اليوم أن يلقي أي من الساسة خطابا .

وأدت الهجمات الى حرب طويلة في افغانستان والى خلق نظام مراقبة موسع تعرض مؤخرا لنقاشات وانتقادات موسعة.

وستجرى مراسم منفصلة قبالة شانكفيل في بنسلفانيا لتكريم طاقم وركاب رحلة يونايتد ايرلاينز رقم 93 الذين اشتبكوا مع الخاطفين على متن الطائرة ومنعوهم من ضرب هدفهم الذي يعتقد انه كان البيت الابيض أو مبنى الكونغرس.

وقتل جميع افراد الطاقم وركاب الطائرة البالغ عددهه 33 شخصا عندما تحطمت الطائرة في حقل على بعد 75 ميلا جنوب شرق بيتسبرغ.

وقالت كارين هينسون التي فقدت شقيقها مايكل ويتينشتاين "مهما مرت الاعوام، الشعور واحد في هذا الوقت من العام كل عام". ولم يعثر على رفات ويتينشتاين حتى الآن.