جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"لا صوت يعلو فوق صوت المعركة؟"

النزاعات السياسية والصراعات المسلحة في المنطقة العربية لا تمنع الكثيرين على ما يبدو من متابعة الجديد في عالم الأعمال الدرامية وبرامج المسابقات لا سيما خلال شهر رمضان الذي يشهد نشاطا مكثفا في هذا المجال. تسبب ذلك في جدل بين من يرى ان في متابعة هذه الاعمال وسيلة للخروج من الواقع المحبط وآخرين يرون ان متابعتها لا تتناسب مع الظروف التي تعيشها المنطقة.

هذا الجدل كان قد ثار بعد ان فاز الشاب الفلسطيني محمد عساف في برنامج المسابقات الغنائي "آراب آيدول" قبل عدة اسابيع، بعد ان حصل على دعم كبير من السلطة الفلسطينية بالإضافة الى دعم جماهيري واسع من مواطنين عرب في دول مختلفة. ومن بين الامور التي فجرت الخلاف حول البرنامج المبالغ الهائلة التي انفقت على الرسائل النصية للتصويت.

فهل متابعة برامج ترفيهية كهذه امر تافه مقارنة بمتابعة الاحداث التي تجري في العديد من الدول العربية هذه الايام؟ ام ان هذه البرامج الترفيهية تساعد الشخص في العالم العربي على مواجهة واقعه اليومي القاتم؟ تقرير رحاب خطاب يخوض في هذه التساؤلات ويحاول الإجابة عنها.