جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"للعائلات فقط" شعار يمنح الحرية للبعض و يقيد آخرين

تفضل الكثير من العائلات العربية توفير قدر من الخصوصية لها عند ارتياد المطاعم و المقاهي و الأماكن العامة. و يزعم هؤلاء أحيانا أن وجود أعداد كبيرة من الشباب غير المتزوج أمر مزعج قد ينغص عليهم جلساتهم العائلية و يقيد من حريتهم. في المقابل يرى الشباب غير المتزوجين أن حرمانهم من ارتياد بعض الأماكن هو تقييد لحريتهم أيضا.

"للعائلات فقط". عبارة تكتب على أبواب مطاعم في عدد من الدول العربية، ومنها الأردن. حتى أن السلطات هناك بدأت تفكر في فصل اللاجئين العزاب الشباب في مخيم الزعتري عن العائلات.المزيد في تقرير مراسلنا في الأردن بشار شرف