جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أسواق الصفقات الجيدة

قد يتحرج بعضنا في البلدان العربية من شراء ملابس أو أجهزة أو حتى أوان قديمة الإقدام .. رغم شيوع ذلك في عواصم غربية بها أسواق تتخصص في بيع الأشياء المستعملة، وبعض ريعها يعود لأغراض خيرية. لكن أسواق المستعمل ليست للرخيص دائما، فهناك من التحف والانتيكات ما يتعذر العثور عليه خارجها،.. أحد هذه الأسواق في العاصمة الجورجية تبليسي. هناك قد تعثر على أي شيء تريد بدء من أسلحة قد يكون بيعها مجرما قانونا في بعض الدول وانتهاء بمخطوطات ماتيس وصور جوزيف ستالين.. إلى تقرير عمر عبد الرازق من تبليسي