جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الرئيس مريض .. لكنه بصحة جيدة!

كثرت الأسئلة عن حقيقة الوضع الصحي للرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الذي انتقل الأسبوع الماضي إلى مستشفى بمدينة غرونوبل الفرنسية للعلاج. وطرحت الأخبار الجديدة عن صحة الرئيس أكثر من علامة استفهام لم يرد عليها المسؤولون الجزائريين مثل هل هي وعكة صحية جديدة، أم مجرد متابعة روتينية؟ ولماذا تغيرت وجهته إلى غرونوبل بينما تعود على العلاج في مستشفى فال دوغراس العسكري بباريس حيث يوجد ملفه الطبي؟

هل قرار إخفاء المرض مسألة شخصية من حق كل شخص أن يتخذه؟وإلى أي مدى يساعد ذلك المريض أو يضر به؟وما الذي يجعل الناس مهتمين بمعرفة أخبار مرض الآخرين؟ بسمة كراشة طرحت هذا السؤال على الدكتور محمد الحباشنة الطبيب الاستشاري في علم النفس