جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

التسلح في وجه التطرف !

سمحت وزارة الداخلية التونسية لعناصر الأمن بحمل أسلحتهم الفردية خارج أوقات العمل، وذلك بعد إقدام متشددين على ذبح عنصر أمني في شمال البلاد. ويأتي هذا الإجراء استجابة لدعوات النقابات الأمنية بتمكين رجال الأمن حمل سلاحهم من أجل حماية أنفسهم. القرار لاقى تأييد البعض، لكن البعض الآخر تخوف منه مذكراً بفترة التسعينات التي تكررت خلالها حوادث القتل بأسلحة أعوان الأمن. المزيد في تقرير ثامر الزغلامي، مراسل بي بي سي إكسترا في تونس.