جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

حدود مُحكمة .. جيران جيدون؟!

أجبرت ويلات الأحداث في سوريا الكثيرين على النزوح أو المغادرة إلى دول عربية هرباً من الصراع، وكان لبنان أحد البلدان التي نزح إليها مئات الآلاف من السوريين أو عبروا حدوده للسفر إلى الخارج بعد إقفال مطار دمشق.

لكن الأعداد الكبيرة للنازحين كان لها آثارها التي لم يعد لبنان قادرا على تحملها ما دفع بسلطاته إلى فرض تأشيرة على السوريين الراغبين بدخول أراضيه..

قوبل هذا القرار باستياء شعبي نظراً لكون لبنان أصبح المتنفس الوحيد لسوريا، فما تأثيرات هذا القرار..

نستمع إلى تقرير راما الجرمقاني من دمشق