جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

هواية جمع القطع الأثرية... حماية لها أم احتكار للتاريخ؟

" جريمة حرب"، هكذا وصفت منظمة اليونسكو ما تتعرض له مدينة نمرود التاريخية من تدمير بالجرافات على يد مسلحي ما يعرف بتنظيم الدولة الاسلامية.

الهجوم بدأ أمس الخميس حسب وزارة السياحة العراقية. وقد حثت الوزارة مجلس الأمن الدولي على الإسراع بعقد جلسة طارئة لتفعيل قرارت سابقة لحماية المواقع الاثرية في العراق .

وفي حين يقوم البعض بتدمير آثار الحضارات الغابرة، يقوم آخرون وبمجهود شخصي متواضع بجمعها وتصنيفها.

مهمة صعبة لكن شاباً في غزة من هواة جمع القطع الاثرية حاول ذلك. التفاصيل في تقرير إفتخار حلاوة، مراسلة بي بي سي اكسترا في قطاع غزة.