دعوة للمشاركة في مهرجان بي بي سي للأفلام والوثائقيات قبل الموعد النهائي

مهرجان بي بي سي عربي

أطلقت بي بي سي عربي اليوم الخميس الدعوة الأخيرة لجميع الراغبين بالمشاركة في مهرجان بي بي سي عربي الثاني للأفلام والوثائقيات، للإسراع في تقديم طلباتهم قبل انتهاء الموعد المحدد لاستقبال الطلبات في 13 مايو/ أيار 2015. و

وتقبل طلبات المشاركين في أربع فئات هي:

  • الأفلام القصيرة: يجب أن يتراوح طولها بين ثلاث دقائق و40 دقيقة، ومن الممكن أن تكون أفلاماً روائية أو أفلاماً تجريبية أو رسوماً متحركة.
  • الأفلام الوثائقية القصيرة: يجب أن تكون أعمالاً غير روائية، وأن يتراوح طولها بين 10دقائق و40 دقيقة.
  • الأفلام الوثائقية: يجب أن تكون أعمالاً غير روائية، وأن يتراوح طولها بين 40 و90 دقيقة.
  • ريبورتاج: يجب أن تكون التقارير المقدمة أعمالاً غير روائية وألا يزيد طول التقرير المقدم عن 10دقائق.

وستعرض نخبة من هذه الأعمال، يختارها حكام المهرجان لهذا العام، على مسرح BBC Radio Theatre العريق داخل مبنى بي بي سي برودكاستنغ هاوس في وسط لندن، وعلى مدى أربعة أيام ابتداء من 30 أكتوبر/ تشرين الأول 2015.

المشاركة مفتوحة أمام صنّاع الأفلام والصحفيين والمخرجين والمنتجين والأفراد العاديين ممن أنتجوا أو أعدوا أعمالاً تعالج المدى الذي أثرت فيه السيطرة والسلطة على المواطنين والرعايا والمرؤوسين والرؤساء والأقران والجيران والأسرة في عالم عربي متغير.

ستبحث لجنة الحكام والخبراء عن الإبداع والفطنة والتعبير المبتكر، إلى جانب الوضوح والتوازن والبحث العميق في سرد حكايات خيالية وغير خيالية، حميمية ومؤثرة.

جميع المعلومات عن كيفية المشاركة متوفرة على موقع المهرجان على الرابط bbcarabic.com/arabicfestival

في العام الماضي، استضاف مهرجان بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات 23 مشاركا من محترفين وهواة في لندن من مناطق مختلفة من العالم منها: مصر، سوريا، فلسطين، الأردن، المملكة العربية السعودية، فرنسا، إيطاليا، سويسرا، وغيرها.

ويقول طارق كفالة مدير القسم العربي في بي بي سي: " في العام الماضي حقق مهرجان بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات نجاحاً ملحوظاً بإتاحة المجال أمام صناع الأفلام الموهوبين، محترفين وهواة، للمشاركة بقصصهم مع جمهورنا الناطق باللغة العربية وغير العربية على حد سواء، في لندن وحول العالم. وإطلاق النسخة الثانية من مهرجان بي بي سي عربي يعكس مدى التزامنا بدعم صناعة الأفلام والمهنية الصحفية في عالمنا العربي. ومدى تمسك المهرجان نفسه بقيم العمل الصحفي المبنية على الإبداع في تغطية القصص وتحليل الوضع السياسي والاجتماعي المضطرب في العالم العربي. بي بي سي عربي هي خدمة قائمة على الثقة مع جمهورها ولذك نشعر بالفخر لمساهمتنا في تسليط ضوء على قصص من داخل العالم العربي وعنه قد تكون غير معروفة في بقية أنحاء العالم".

وتقول ليليان لاندور، مديرة أقسام اللغات في خدمة بي بي سي العالمية: "كعضوة في لجنة تحكيم مهرجان بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات العام الماضي، فوجئت من درجة جودة المشاركات التي تلقيناها، فالقصص التي أنتجها المشاركون كانت ملهمة حقاً. نهدف من وراء مهرجان هذا العالم إلى أن نستفيد من تلك البداية المتميزة، لذلك أشجع الجميع ممن لديهم قصص يرغبون بمشاركتها على تقديم طلباتهم لهذا العام".

المزيد حول هذه القصة