حديث الساعة

حلقة هذا الاسبوع من برنامج حديث الساعة تناقش مصير إتفاق السلام بشأن ليبيا في أعقاب موافقة برلمان طبرق المعترف به دوليا في أول جلسة له يكتمل فيها النصاب القانوني منذ شهر أكتوبر من العام الماضي على مسودة الإتفاق السياسي الذي رعته الأمم المتحدة.

البرلمان رفض في الجلسة عينها إعتماد التشكيلة الحكومية المقدمة من المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني لتزيد حالة الغموض التي تكتنف العملية السياسية في ليبيا . في الوقت الذي تستمر فيه الإنقسامات بين الفرقاء السياسيين يواصل تنظيم ما يعرف بالدولة الاسلامية تمدده على الارض .

وقال الدكتور ناصر شكري المستشار السياسي السابق لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا إن اتفاق الصخيرات بعد اعتماده من برلمان طبرق يصبح هو المرجع للعملية السياسية في ليبيا وليس الإعلان الدستوري. وأضاف ان تحفظ البرلمان على المادة الثامنة من الاتفاق هو مجرد محاولة لإرضاء مؤيدي الجيش .

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

اما صلاح البكوش عضو الوفد المفاوض عن المؤتمر الوطني العام في ليبيا فقال إن من يعارض الاتفاق هم قلة من أعضاء المؤتمر من أجل الحفاظ على مصالحهم الشخصية .

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مفتاح لملوم امين عام حزب الوحدة والتنمية الليبي انتقد تحفظ البرلمان على المادة الثامنة

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

يذاع البرنامج على الهواء مباشرة يوم الاربعاء من كل أسبوع بعد موجز أخبار الساعة السابعة مساء بتوقيت غرينتش