طفل حسب الطلب

أصبحت بريطانيا أول دولة يسمح فيها للعلماء بتعديل الأجنة البشرية وراثيا. أوضح الباحثون أن التعديلات ستجرى على الأجنة لأغراض علمية فقط ولن يسمح بزرع هذه الأجنة في رحم امرأة أي لم يسمح بوجود أطفال معدلة وراثيا حتى الآن. ولكن القرار أثار انتقاد من يخشون أن يكون تعديل الأجنة وراثيا الخطوة الأولى في هندسة الجنس البشري والتوصل إلى فئات من الناس يتمتعون بقدرات خارقة وقد يؤدي ذلك إلى التمييز ضد البشر العاديين.

فهل مثل هذه المخاوف ضرب من الخيال العلمي أم أنها مبررة ؟ هالة صالح إتصلت بالباحث في الجينات والخلايا الجذعية الدكتور حسن عبد الرزاق وسألته هل يمكن أن يحدث في المستقبل القريب أن نعدل أطفالنا جينيا قبل ولادتهم ؟

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

سألنا بعض المستمعين عما إذا كانوا يوافقون مبدئيا مع فكرة تعديل الأطفال وراثيا في المستقبل؟

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو