الجلوة العشائرية... هل تأخذ البريء بجريرة المذنب؟

الجلوة عرف متجذر في المجتمع الأردني وتبعاته وآثاره لا تزال تطال عائلة الجاني. وهي أشبه بالأجلاء الجماعي لعائلة قاتل أو مغتصب لحمايتها من أي ثأر محتمل ، لكنها تشمل قسماً واسعاً من هذه العائلة قد تصل إلى الجد الخامس.

ورغم محاولة قوننة الجلوة العشائرية إلا أن تحميل أقارب الجاني مسؤولية ارتكاب الجرم بإجبارهم على الجلوة ما زال يشكل مثار جدل أمام مناهضي هذا العرف لما فيه من محاسبة غير عادلة.

الجلوة في الأردن في تقرير من اعداد ليث جبور

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو