العبودية لم تنتهِ بل بدلت حلَّتها

يعد متحف بن جلمود في العاصمة القطرية الدوحة، أول متحف خاص بالعبودية و الاتجار بالبشر أو ما يعرف بالعبودية الحديثة.

مؤسسة "مشيرب العقارية" القائمة على المتحف تسعى إلى رفع الصمت عن حكايات مسكوت عنها وصفحات مطوية في تاريخ المنطقة التي كانت تعد مركزا هاما لتجارة الرق في الماضي.

فما قصة هذا البيت الذي تحول الى متحف بالتزامن اليوم العالمي للمكافحة الاتجار بالبشر والرقّ المعاصر؟

مراسلة بي بي سي إكسترا في قطر بسمة الخطيب لديها التفاصيل:

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو