خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، هل يفيد الندم؟

مؤخراً انقسمت بريطانيا بين مؤيد للخروج من الاتحاد الأوروبي وبين مطالب بالبقاء فيه، وكانت الغلبة للراغبين بالإنفصال وإن كان الفارق غير كبير.

وما زالت تبعات الاستفتاء تلقي بظلالها على المجتمع البريطاني وتتجلى في عدد من هجمات الكراهية الموجهة ضد المهاجرين، وفي المقابل مظاهرات منددة بنتيجة الاستفتاء ومطالبة باستفتاء ثانٍ بسبب تمسك القائمين عليها بالبقاء في الاتحاد الأوروبي.

فكيف هو الحال الآن، وكيف يتطلع البريطانيون إلى المستقبل سواء صوتوا مع أو ضد خروج بلادهم من الاتحاد الاوروبي؟

المزيد في تقرير منال جوهر:

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو