جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بلا قيود مع د. عبد الحميد دشتي

يستضيف البرنامج في هذه الحلقة نائب في برلمان بلاده التي تمثل نموذجاً ديمقراطياً متقدما نسبيا في منطقة غالباً ما يعاني مواطنوها من التضييق على الحريات المدنية، لكن ضيفنا أضحى هدفاً للملاحقة مؤخراً بسبب ما يعده هو اراءاً شخصية بحق دول خليجية أخرى كالبحرين والسعودية.

نسأل د. عبد الحميد دشتي عضو مجلس الأمة الكويتي عن الحكم الذي صدر بحقه بالسجن 14 عاماً بسبب ما عُد تحريضاً ضد السعودية؟ هل سيعود الى بلاده، أم أنه قرر ترك الكويت ليبقى في المنفى الاختياري؟ هل سيواجه القضاء ويأمل في عدالة حرم منها غياباً ويثبت براءته حضوراً؟ أم أنه سينقل معاركه للفضاء الافتراضي وشبكات التواصل الاجتماعي؟ لماذا اختار معارك قد تعد طائفية بدلاً من أن يركز ويصدحَ صوتُه لمواجهة المظالم الحقوقية عموماً؟ أم أن المواجهة أصبحت مذهبية لا مفر منها بعد الهجمات التي تعرضت له الطائفة الشيعية في الكويت مؤخراً؟

شاهدوا برنامج بلا قيود على الرابط التالي: