ماذا بعد "تنظيم الدولة"؟

ماذا بعد القضاء على ما يسمى بتنظيم الدولة الاسلامية ؟ سؤال طرحناه في حلقة هذا الأسبوع من برنامج دنيانا بضوء تطورات الوضع في سوريا وتراجع التظيم في الشمال السوري وبضوء خسارة التنظيم 40 بالمئة من الاراضي التى كان يسيطر عليها في العراق .

وكانت الاجوبة كالآتي:

" قد يبرز تنظيم جديد أكثر تطرفا ينبثق عن تنظيم الدولة كما انبثق تنظيم الدولة عن القاعدة وكان أكثر تطرفا"

"ستتفجر المشاكل الاثنية في شمال العراق بين الاثنيات المختلفة لأن تنظيم الدولة متواجد الآن في مناطق متنازع عليها"

"ستصبح الدولة الكردية حلما أقرب الى التحقيق مع العلم أن التدخل التركي العسكري المباشر في سوريا هدفه تحطيم هذا الحلم"

"لن يتغير شيء لأن القاضاء على تنظيم الدولة عسكريا ليس كافيا "

"قبل كل شيء يجب أن نعرف من أين أتى التنظيم ولماذا اتسع نفوذه فكسر حدودا عمرها مئة عام بهذه السهولة كي نقرأ في احتمالات القضاء عليه ومتى"

وغيرها من الأجوبة التي بقيت في سياق التحليل لأن الأجوبة الكثيرة التى اثيرت مع بروز تنظيم الدولة ما زالت من دون أجوبة.

دنيانا الجعة الساعة السباعة غرينتش على التلفزيون والساعة الثانية عشرة والنصف على الراديو

المزيد حول هذه القصة