ممثلون ينقلبون على شخصيتهم المعهودة

في مصر تعرض دور العرض السينمائية ستة أفلام في فترة عيد الأضحى منها تحت الترابيزة بطولة الفنان محمد سعد . هذا الاخير أعلن أنه لن يرقص او يغنى في الفيلم متخليا عن الأسلوب الذي عهده الجمهور عليه السابقة.

كما أوضح سعد أنه تخلى ولأول مرة عن شخصية اللمبي التي أداها منذ عام ألفين واثنين. وسيقدم عملًا اجتماعيًا كوميديًا يناقش بعض قضايا الفساد الموجودة في المجتمع. هذا الأمر أثار بعض التساؤلات بشأن فكرة القالب النمطي بين الاستمرار فيه أو كسره بأدوار تمثيلية أخرى. نتعرف على المزيد من الأمثلة في التقرير التالي لأميمة الشاذلي.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أميمة الشاذلي تحدثت مع الناقدة السينمائية حنان شومان عن رأيها في استمرار الفنان لفترة طويلة في تقديم شخصية مثيرة .

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو