جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"المشهد" مع رشا عمران

بعد خمس سنوات على الحرب في سوريا، لا يزال كثيرون يؤكدون أن هذه الإنتفاضة انطلقت شبابية وطالبت بالحرية وبالعدالة الإنسانية والديمقراطية.

في ذلك الوقت تحوّل منزل الكاتبة والشاعرة رشا عمران الى مركز للناشطين الشباب في أيام التظاهرات السلمية، وتعتبر أن تحديها لنظام الحكم في سوريا بدأ مع تنظيم المهرجان الثقافي "السنديانة" في قريتها قبل عام 2011 بسنوات.

لم تنتسب رشا الى أي من المجموعات المعارضة المعروفة، لا بل تُحمّل اليوم المعارضة المسؤولية الى جانب النظام عمّا آلت اليه الأوضاع في سوريا.

رشا عمران كاتبة وشاعرة سورية، أجبرتها السلطات الأمنية على مغادرة بلادها عام 2012 وهي مقيمة اليوم في القاهرة تتحدث لجيزيل خوري في حلقة هذا الأسبوع من برنامج "المشهد" الاثنين بعد موجز السابعة مساء بتوقيت غرينتش