مخاطر نشر صور الأطفال

في النمسا فتاة في الثامنة عشرة من عمرها تقاضي أبويها لإجبارهما على حذف صور نشراها لها منذ كانت طفلة على فيسبوك. اعتبرت الفتاة أن ما قام به ابواها يعتبر انتهاكا لخصوصيتها.

نشر صور الأطفال على الانترنت أمر تحده قوانين في بعض البلدان، ففي فرنسا مثلا يمكن تغريم الآباء حوالي ثلاثين الف يورو لنشرهم صورا خاصة بأبنائهم الصغار.

وفي ألمانيا، دعت الشرطة الآباء إلى تجنّب نشر صور الأطفال على الشبكات الاجتماعية، حمايةً لخصوصيتهم وتجنباً لتعرض حياتهم إلى الخطر.

فهل فعلاً نشر صور أبنائنا على مواقع التواصل الاجتماعي قد يشكل خطرا؟ مراسلة بي بي سي إكسترا في الولايات المتحدة فرح يسري تحاول الاجابة في التقرير التالي.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو