جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مرحلة منتصف العمر... الأكثر سعادة!

أشارت دراسة كندية إلى أن سعادة المرء تكون أكبر في الأربعينات مقارنة بسنوات المراهقة مفندة بذلك نتائج الدراسات السابقة التي كانت تؤكد أن السعادة تتراجع عندما يصل الانسان مرحلة منتصف العمر ثم تستعيد صعودها مع بلوغه سن الستين. أوضح الباحثون بجامعة ألبيرتا أن الأشخاص الأكثر سعادة هم المتزوجون الذين ينعمون بالاستقرار وبحالة صحية جيدة. ومع ذلك يسود الاعتقاد بأن هذه المرحلة مرتبطة بتقلبات كثيرة في حياة الإنسان، أبرزها الاهتمام بالمظهر ومراجعة الماضي واتخاذ قرارات جديدة. المزيد في تقرير بسمة كراشة