جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بتوقيت مصر:"السكر غلى وأنا أحلى بإيه"

"السكر غلى وأنا أحلى بإيه"

أغنية فلكورية مصرية تعود لعشرات السنين ولكن الأوضاع في مصر حاليا دفعت عدد من المصريين للتفكيرر فيها مرة آخرى. أزمة جديدة تعيشها الأسواق المصرية مع غلاء بعض السلع الاستهلاكية واختفاء البعض الآخر،ربما كان أبرز هذه السلع هو السكر.

مشكلة شح سلعة ما فى الأسواق أصبحت تتكرر كثيرا خلال الأشهر الأخيرة مع سلع مختلفة،الأمر الذي دفع الكثيرون لاتهام الحكومة بالتقصير في توفير الك السلع بينما يرى آخرون أن هذه الأزمات ليست سوى "أزمات مفتعلة" تهدف لتقليب الرأي العام.

نفتح هذا الملف في حلقة هذا الأسبوع من برنامج "بتوقيت مصر"،ونتحدث لربة منزل عن تجربتها مع شح تلك السلع وغلاءها إضافة لخبير اقتصادي وعضو بشعبة البقالة باتحاد الغرف التجارية.

و"لا لتشابه الأسماء" مبادرة جديدة أطلقها نشطاء مصريون للحد من ظاهرة اتهام أبرياء بقضايا مختلفة بسبب تشابه أسمائهم مع أسماء متهمين هاربين.

الأمر الذي طال آلاف المصريين كان من ضمنهم ذات مرة شقيق رئيس جمهورية سابق. نستضيف مؤسسي الحملة ونتعرف منهم على تفاصيلها ونواجههم بأهم الانتقادات الموجهة لهم ونستمع لردودهم.

كما نستضيف طبيب مصري مازال حتى الآن يعالج مرضاه بخمسة جنيهات فقط.

نزور عيادة الدكتور عبد العزيز حماد ونسأله كيف يواجه متطلبات حياته ويدير عيادته في حين أنه يتقاضى خمسة جنيهات عن كل كشف في حسن يطلب زملائه من مرضاهم مئات الجنيهات مقابل نفس الخدمة التي يقدمها هو. كل هذا وأكثر في حلقة هذا الأسبوع من "بتوقيت مصر" على بي بي سي مع أكرم شعبان...