طااااخ.. والشاب الذى يرى فى كل أزمة فرصة!

فى حلقة هذا الأسبوع، التقيت حالتين مختلفتين، إحداهما فنية هاوية، والأخرى عملية صرفة..

التقيت عضوى فرقة طاااخ الموسيقية، ورأيت وسمعت كيف يستمتع الشابان يسرا الجندى وعز شهوان بموهبتهما الفنية فى الكتابة والتلحين والغناء بكلمات بسيطة، دون أن يشغلا نفسيهما بما يحمله الغد لهما، كما التقيت الشاب المصرى الواعد وائل الفخرانى، الذى يخطط لكل صغيرة وكبيرة، ويهوى المخاطرات المحسوبة جيدا!

الفخرانى قال لى عندما سألته عن أسباب عودته لمصر، فى هذا التوقيت الصعب، إنه يرى فى كل أزمة فرصة، وإنه مقتنع أنه يمكن أن يساهم بالكثير فى حل مشاكل كثيرة، منها التنقل والبطالة.

عالمان مختلفان، يتقاطعان فى الطريق، لكنهما يتباعدان فى الطريقة نفسها.. فالفنانان أقرب إلى الاستمتاع بالهواية والموهبة، بينما وائل أدمن النجاح والعمل الدؤوب، والمخاطرة.

تخيلت صورة وائل بجانب يسرا وعز، وهى ترسم فى لقطة واحدة صورة مصر الشابة الجميلة الواعدة الطموحة الهادئة، التى يتمناها جميع المصريين.