إيطاليا تعلن الإفراج عن ثلاثة رهائن أجانب كانوا محتجزين في ليبيا

مصدر الصورة Reuters
Image caption العديد من عمال الشركات الإيطالية اختطفوا في ليبيا

قالت الحكومة الإيطالية إن ثلاثة أشخاص كانوا مختطفين في ليبيا، منذ سبتمبر/ أيلول، أفرج عنهم وهم الآن في إيطاليا.

وأوضحت وزارة الخارجية في بيان أن المختطفين إيطاليان وكندي، وقد أفرج عنهم ليلا، بفضل تعاون مع سلطات محلية ليبية، دون تقديم تفاصيل عن طبيعة التعاون.

وقد اختطف الإيطاليان، دانيلو كالونيغو، وبرونو كاسيكي، والكندي فرانك بوتشا، من قبل مسلحين، جنوب غربي البلاد، وهم فنيون يعملون في شركة إيطالية متخصصة في صيانة المطارات، ولم يطالب الخاطفون بأي فدية، ولم تكن لهم أي مطالب أخرى.

وتعمل العديد من الشركات الإيطالية في ليبيا، وكثيرا ما تعرض العملون بهذه الشركات إلى الاختطاف، من قبل جماعات مسلحة، منذ تدهور الأوضاع الأمنية في البلاد.

ففي عام 2015، اختطف أربعة عمال إيطاليين من شركة بناء قرب حقل نفطي تديره شرطة إيني النفطية الإيطالية، بمنطقة مليتة، غربي طرابلس، وقتل اثنان منهما بعد ستة أشهر من الاختطاف، ويرجح أن يكون ذلك في اشتباكات بين مختلف الجماعات المسلحة.

وأفرج عن الاثنين الآخرين في مارس/ آذار من هذا العام، في هجوم على معقل لتنظيم الدولة الإسلامية قرب العاصمة.

وتشهد ليبيا حالة من الفوضى منذ أن سقوط نظام معمر القذافي عام 2011 على يد معارضين مدعومين من حلف شمال الأطلسي (الناتو).

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة