مدارس دلهي تغلق أبوابها لثلاثة أيام بسبب التلوث

مصدر الصورة AP
Image caption بلغ التلوث 90 ضعف المستوى الذي تجده منظمة الصحة العالمية مقبولا

أغلقت المدارس في مدينة دلهي في الهند لثلاثة أيام بسبب تلوث الأجواء بالدخان لدرجة تتسبب بالاختناق.

وتعهد رئيس وزراء دلهي أرفيند كيجروال بعد اجتماع طارئ للحكومة باتخاذ مجموعة من الإجراءات لمكافحة تلوث الأجواء الذي بلغ درجة حرجة.

ومن بين الإجراءات التي اتخذت حظر جميع أعمال الهدم والبناء لمدة خمسة ايام.

وسيجري رش الشوارع الرئيسية بالماء من أجل ترطيب الغبار.

ووجه كيجروال نصيحة لسكان دلهي بالبقاء في بيوتهم قدر الأمكان والعمل من المنازل إذا أمكن.

وتتضمن الإجراءات الأخرى التي أعلنتها الحكومة مكافحة النيران عند مكبات النفايات وإيقاف محطة توليد الكهرباء التي تعتمد الفحم في بادابور.

وأغلقت 1800 مدرسة حكومية في المدينة بسبب التلوث.

وجاءت هذه الإجراءات بعد أن بلغ حجم جزيئات PM2.5 التي تستطيع التسبب بانسداد في الرئتين 90 ضعف المستوى الذي تعتبره منظمة الصحة العالمية مقبولا، و 50 ضعف المستوى الذي تجده الحكومة الهندية مقبولا.

وشارك المئات من الأشخاص الذين يرتدون أقنعة في احتجاجات بالقرب من صرح "جنتر منتر" الأحد، وعبروا عن قلقهم على وسائل التواصل الاجتماعي مستخدمين هاشتاغ #حقي في التنفس.

وصرح مسؤول في دائرة الأرصاد أن مجال الرؤية في دلهي لم يتجاوز 200 متر في الثامنة والنصف صباحا.

مصدر الصورة AFP
Image caption شارك المئات في احتجاجات ضد التلوث

ودعا كيجروال الحكومة الاتحادية للمساعدة على السيطرة على الوضع الذي تطور منذ عيد الضوء "ديوالي".

وتطلق الكثير من المفرقعات والألعاب النارية في هذا العيد وتساهم بدورها في تلويث الأجواء.

وفي الشتاء يزداد التلوث بسبب قيام الكثير من العائلات الففقيرة بحرق النفايات من أجل التدفئة.

مواضيع ذات صلة