مقتل 4 أشخاص في هجوم انتحاري على القنصلية الألمانية في مدينة مزار شريف بأفغانستان

Image caption ألسنة النيران في مبنى القنصلية الألمانية بسبب التفجير الانتحاري

قال مسؤولون أفغان إن سائقا انتحاريا قاد شاحنته المفخخة نحو القنصلية الألمانية في مدينة مزار شريف، الأمر الذي أدى إلى مقتل 4 مدنيين على الأقل وجرح 120 آخرين.

وهاجم مسلح المبنى إثر التفجير الانتحاري، واشتبك مع قوات ألمانية وأفغانية.

ويتوقع أطباء أن يرتفع عدد الضحايا.

وقالت حركة طالبان إنها نفذت الهجوم ردا على ضربات جوية في إقليم قندوز الأسبوع الماضي.

وقالت الشرطة المحلية إن مشتبها به على الأقل اعتقل في علاقة بالتفجير.

"أضرار ضخمة"

مصدر الصورة Thinkstock
Image caption آثار التدمير

وقال ناطق باسم حلف شمال الأطلسي (الناتو) إن هناك أضرارا ضخمة تعرض لها مبنى القنصلية الألمانية.

وأضاف الناطق أن سيارة مفخخة واحدة على الأقل انفجرت عند الجدار المحيط بالقنصلية. ويحقق مسؤولون أيضا فيما إذا شاركت سيارة أخرى في الهجوم على مبنى القنصلية.

وقال الناطق باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد، لوكالة رويترز "إن المقاتلين أرسلوا إلى هناك بهدف تدمير مبنى القنصلية العامة لألمانيا وقتل أي شخص يجدونه هناك".

وقالت وزارة الخارجية الألمانية إن جميع الموظفين في القنصلية "يوجدون في وضع آمن ولم يصابوا بجروح"، مضيفة أن الجنود يتمركزون في المكان استعدادا لإجلاء الموظفين.

وتقود ألمانيا البعثة الدبلوماسية للناتو في شمالي أفغانستان ولها نحو 1000 جندي متمركزين في البلد.

مصدر الصورة EPA
Image caption أفراد أمن يتفقدون مكان التفجير

ويوجد مقر البعثة في مدينة مزار شريف عاصمة إقليم بلخ.

وأدان الرئيس الأفغاني، أشرف غني، الهجوم.

وقال الناتو إنه يحقق في الضربات الجوية التي حدثت في إقليم قندوز والتي أشار ت إليها طالبان.

وعادة ما تطلب القوات الأفغانية دعما جويا بعدما تتعرض لحصار من طرف مسلحي طالبان.

وقال مسؤولون محليون إن نحو 30 مدنيا بمن فيهم نساء وأطفال قتلوا في الحادث.

مصدر الصورة AFP
Image caption مكان التفجير في محيط القنصلية الألمانية
مصدر الصورة AFP
Image caption جنديان يتفقدان حفرة عميقة أحدثها التفجير الانتحاري

مواضيع ذات صلة