انهيار سقف كنيسة في ولاية اويو في نيجيريا يسفر عن مقتل العشرات

سقف الكنيسة المنهار في اويو مصدر الصورة AP

لقي ما لا يقل عن 60 شخصًا مصرعهم في انهيار سقف كنيسة أثناء ترسيم الأسقف بمدينة أويو، جنوب شرقي نيجيريا، بحسب تقارير.

وأفادت تقارير إعلامية نيجيرية بتواجد المئات داخل كنيسة ريجنيرز، من بينهم حاكم ولاية إكوا إيبو، أودوم إيمانويل، عندما انهار السقف.

وأفارت تقارير بعدم إصابة إيمانويل في الحادث.

وقال شهود عيان إن الكنيسة كانت لا تزال تحت الإنشاء، وإن العمال اضطروا إلى الإسراع لإنهاء أعمال التشييد استعدادا لترسيم الأسقف.

وتظهر الصور من مكان الحادث انهيار العوارض المعدنية والأسقف الحديدية المموجة.

وأعرب الرئيس النيجيري، محمد بخاري، عن "بالغ حزنه" لوقوع الحادث.

فتح تحقيق

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول في هيئة الإغاثة إنه جرى انتشال 60 جثة، غير أن حصيلة الضحايا مرشحة للزيادة مع تواصل أعمال رفع الأنقاض.

ونقلت قنوات تلفزيونية نيجيرية عن ناجٍ لم تكشف هويته: "الخدمات في الكنيسة كانت تسير بصورة طبيعية. وبعد 20 دقيقة تقريبا من وصول حاكم الولاية، انهار السقف فجأة على رؤوس المصلين. جرى إنقاذ الحاكم سريعا، بينما لم يحالف الحظ باقي الحاضرين."

وقال المتحدث باسم إيمانويل، إكاريتي إيدو، إن حكومة الولاية ستفتح تحقيقا في الحادث.

وتعد حوادث انهيار المباني أمرا شائع في نيجيريا، وهو ما يعود بصورة رئيسية إلى استخدام مواد بناء دون المواصفات القياسية ومخالفة قوانين البناء.

وفي عام 2014، قتل العشرات عندما انهار نزل كنيسة في مدينة لاجوس.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة