روسيا: مزاعم واشنطن عن تدخلنا في نتائج الانتخابات الأمريكية "غير لائقة" وبلا دليل

مصدر الصورة AFP
Image caption قال الكرملين إن مزاعم الولايات المتحدة إن روسيا قرصنت مراسلات الكترونية رسمية "غير لائقة" وبلا دليل

قال الكرملين إن مزاعم الولايات المتحدة بأن روسيا اخترقت رسائل بريد الكتروني رسمية "غير لائقة وبلا دليل".

وقال المتحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "يجب عليهم إما التوقف عن الحديث عن الأمر أو أن يقدموا دليلا".

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما تعهد باتخاذ إجراءات ضد روسيا لتدخلها المزعوم في حملة الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وقال أوباما لشبكة "إن بي آر" الإذاعية "يجب أن نتخذ إجراءا وسوف نفعل ذلك".

وتتهم الولايات المتحدة روسيا بشن هجمات قرصنة الكترونية على رسائل البريد الالكتروني للحزب الديمقراطي وأحد مساعدي هيلاري كلينتون.

وسخر الرئيس الجمهوري المنتخب دونالد ترامب من هذه المزاعم ووصفها بأنها "سخيفة وذات دافع سياسي".

وتقول وكالات الاستخبارات الأمريكية إن لديها أدلة كثيرة على أن قراصنة روس على صلة بالكرملين ضالعون في الهجمات الالكترونية.

ويوم الخميس قال المتحدث باسم البيت الأبيض إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كان ضالعا في الهجمات.

وبعد ذلك بساعات قال أوباما "أعتقد أنه لا يوجد شك في أنه عندما تحاول حكومة أجنبية التأثير على انتخاباتنا، يجب علينا أن نتخذ إجراءا وسنقوم بذلك في مكان وزمان نختاره".

وأضاف "بعضها قد يكون معلنا عنه وصريح. وبعضها قد لا يكون كذلك. السيد بوتين على دراية بمشاعري عن الأمر، لأني تحدثت معه مباشرة عن الأمر".

ولم يتضح بعد ما هي الإجراءات التي تعتزم الولايات المتحدة اتخاذها، وسيغادر أوباما منصبه في العشرين من يناير/كانون الثاني.

المزيد حول هذه القصة