الخطوط الجوية الباكستانية تذبح معزة قربانا قبيل إقلاع إحدى طائراتها

مصدر الصورة AFP
Image caption قتل 47 شخصا في حادث سقوط إحدى طائرات الشركة في منطقة جبلية بشمال باكستان في السابع من ديسمبر/كانون الأول

أفادت تقارير بقيام شركة الخطوط الجوية الباكستانية "باكستان انترناشنال ايرلاينز" بذبح قربان قبيل طيران إحدى رحلاتها الجوية، بعد أسبوع من وقوع إحدى أسوأ كوارث الطيران في البلاد.

وكانت طائرة تابعة لهذه الشركة (من صنع شركة أيه تي أر الأوروبية) سقطت في منطقة جبلية بشمال البلاد في السابع من ديسمبر/كانون الأول، واشتعلت النيران فيها، ما أسفر عن مقتل 47 شخصا كانوا على متنها.

وقد انتشرت في وسائل التواصل الاجتماعي صورة لذبح معزة سوداء أمام الطائرة التقطها مصور في مطار اسلام آباد الأحد، وقد اتهم معلقون الشركة بتجاوز معايير السلامة من أجل ما سموه بخرافات غيبية.

وكتب مدون يدعى عاصم يوسف زاده على موقع تويتر تغريدة تقول "هذه ليست نكتة # باكستان اخترعت اجراء سلامة جديد لناقلها الجوي المنهار ’بي آي أيه’".

وأكد دانيال جيلاني، المتحدث باسم الشركة الباكستانية، القيام بذبح اضحية أمام الطائرة قائلا إنها "علامة شكر" من بعض العاملين قبل استئناف رحلات اسطول طائرات شركة "بي آي إيه"، وليس اجراء تم بموافقة الإدارة.

وكانت الشركة الباكستانية أوقفت رحلات طائراتها العشر الباقية من نوع أيه تي آر، اثناء عملية التحقيق في سقوط إحدى هذه الطائرات.

وقد قدم مدير الشركة محمد عزام سايغول استقالته الأسبوع الماضي معللا ذلك "بأسباب شخصية".

وكان سجل شركة بي أي أيه قبل شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي خاليا من أي حادثة طوال عشر سنوات، وحصلت على تقييم 7 من 7 درجات وهو اعلى تقييم في سلم تقييم شركات الطيران، الذي تنشر قوائم تقييمه سنويا منذ عام 2013.

لكن تحليل في عام 2014 من شركة "نيت سلفر" الأمريكية للتحليلات الإحصائية وجد أن لدى الشركة عددا كبيرا مما سمته حالات "أقرب إلى الفوضى" - وتعد مؤشر لوجود مخاطر- في الفترة من 1985 إلى 2014.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة