واشنطن وموسكو: خلاف دبلوماسي لا يتحلى بالدبلوماسية

مصدر الصورة AFP
Image caption لم تكن العلاقات بين بوتين (إلى اليسار) وأوباما يسيرة قط

أدى طرد 35 دبلوماسيا روسيا من الولايات المتحدة إلى سيل من التصريحات المسيئة من المسؤولين في موسكو.

ويقول ستيف روزنبرغ مراسل بي بي سي في موسكو إن تلك التصريحات تعكس غضب روسيا الشديد من الاجراء الأمريكي.

ويقود حملة الانتقادات الغاضبة للولايات المتحدة ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، التي كثيرا ما تثير تعليقاتها الكثير من الجدل.

فيما يلي بعض ما قيل وتناقلته شبكات التواصل الاجتماعي.

تغريدة لرئيس الوزارء الروسي ديميتري مدفييدف

مصدر الصورة EPA
Image caption أدان مدفييدف طرد الدبلوماسيين الروس

"من المؤسف أن إدارة أوباما، التي بدأت حياتها بصفحة جديدة في العلاقات مع روسيا، تنهي حياتها باحتضار معاد لروسيا".

ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، في منشور على فيسبوك بعنوان "ظهور اوباما على حقيقته":

مصدر الصورة Getty Images
Image caption ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية

"الذين عاشوا ثمانية أعوام في البيت الأبيض ليسوا إدارة، ولكن مجموعة من الحاقدين المخفيقين في السياسة الخارجية لا تتمتعون بأي خيال. اليوم اقر الرئيس أوباما بذلك رسميا.

"الأمر الأكثر إثارة للدهشة إنه بعد الاخفاق في تحقيق أي إنجاز على الساحة الدولية في فترة رئاسته، لم يختتم الحائز على جائزة نوبل للسلام سجله ببصمة ولكن بوصمة".

"اليوم تعرضت أمريكا، وليس الشعب الأمريكي، للإهانة من قبل رئيسها. ليس من قبل جماعات إرهابية، ليس من قبل قوات معادية. اليوم وجه الرئيس في واشنطن الصفعة، مفاقما عبء الإدارة الجديدة".

وقال ديميتري بيسكوف المتحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مقابلة تليفزيونية:

مصدر الصورة AP
Image caption بيسكوف يدين الاجراء الأمريكي

"مثل هذه الإجراءات من الإدارة في واشنطن دليل، للأسف، على سياسة خارجية لا يمكن التنبؤ بها ويمكن القول إنها عدائية. نعتقد أن مثل هذه الإجراءات من الإدارة القائمة، التي يفترض أنها ستبقى في البيت الابيض ثلاثة اسابيع أخرى، تهدف لغرضين: إفساد العلاقات الأمريكية الروسية (بصورة لا رجعة فيها؟)، واحداث تأثير على السياسة الخارجية للإدارة الجديدة للرئيس المنتخب دونالد ترامب

تغريدة للسفارة الروسية في لندن تهزأ من إدارة أوباما بوصفها "بطة عرجاء".

"الرئيس أوباما يطرد 35 دبلوماسيا في إعادة لاجراءات الحرب الباردة. الجميع، بما فيهم البشر، سيسعدودن لقرب نهاية هذه الإدارة الخرقاء".

مصدر الصورة @RussianEmbassy
Image caption تغريدة السفارة الروسية في لندن

المزيد حول هذه القصة