ناشطون امريكيون يتعهدون بالدفاع عن الحقوق المدنية في حقبة ترامب

مصدر الصورة AP
Image caption شارك ناشط الحقوق المدنية آل شاربتون في المظاهرة

تعهد ناشطون امريكيون في مظاهرة جرت في واشنطن السبت بالدفاع عن المكاسب التي تحققت في الولايات المتحدة في مجالات حق التصويت والعدالة امام القضاء قبيل تولي دونالد ترامب رئاسة البلاد، وذلك في بدء حملة من الاحتجاجات على تنصيب ملياردير العقارات الجمهوري رئيسا للبلاد يوم الجمعة المقبل.

وشارك نحو الفين من المحتجين، جلهم من السود، في المظاهرة التي جرت قرب النصب التذكاري لمارتن لوثر كينغ رمز الكفاح من اجل الحقوق المدنية والتي حث المتحدثون فيها الامريكيين على الدفاع عن حقوق الاقليات وقانون الرعاية الصحية الذي استحدثه الرئيس باراك اوباما والذي تعهد ترامب بالتخلي عنه.

وقال رجل الدين آل شاربتون الذي نظم مظاهرة السبت إنه من الضروري ارسال رسالة بسيطة الى اعضاء الكونغرس من الديمقراطيين فحواها إن "يجب ان تتحلوا بقدر من الشجاعة."

وقال شاربتون للمتظاهرين الذين ساروا في جو ممطر "نسير تحت المطر المنهمر لأننا نريد من هذه البلاد ان تفهم بأنه سيتطلب الامر اكثر من انتخابات واحدة للقضاء على كل المنجزات التي تحققت."

وكان ملياردير العقارات النيويوركي ترامب فاز في الانتخابات الرئاسية باعتماد خطاب شعبوي وعد فيه مؤيديه ببناء سور على طول الحدود مع المكسيك وتقييد الهجرة من البلدان الاسلامية والغاء الاصلاحات التي ادخلها سلفه اوباما في مجال الرعاية الصحية.

كما اثار ترشيحه للجمهوري من ولاية الاباما جيف سيشنز لمنصب وزير العدل قلقا لدى الكثيرين من الليبراليين من انه ينوي تقويض حقوق التصويت بالنسبة للاقليات والغاء الاصلاحات التي ادخلت على النظام القضائي.

وقال كورنيل وليام بروكس، رئيس الجمعية الوطنية الامريكية لتقدم الملونين، "سنتظاهر حتى ينجمد الجحيم، وعندما يحصل ذلك سنتظاهر على الجليد."

ومن المقرر ان تشهد واشنطن مظاهرة احتجاجية كبرى في اليوم الذي يعقب تنصيب ترامب تنظمها منظمات نسوية من المتوقع ان يشارك فيها اكثر من 200 الف مشارك.

المزيد حول هذه القصة