السنغال "جاهزة" للتدخل العسكري إذا رفض الزعيم الغامبي جامع تسليم السلطة في موعده

مصدر الصورة NAF
Image caption ارسلت نيجيريا قوات جوية الى السنغال

حشدت السنغال قوات عسكرية على الحدود الغامبية مهددة بالتدخل العسكري عند منتصف الليلة في غامبيا اذا رفض الرئيس يحيى جامع تسليم السلطة، وتقدمت بمسودة مشروع قرار إلى مجلس الأمن يجيز "استخدام كل التدابير الضرورية" لضمان انتقال السلطة فيها.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن الناطق باسم الجيش السنغالي قوله "نحن جاهزون وننتظر الموعد النهائي في منتصف الليل، وسنتقدم إذا لم يتم التوصل إلى حل سياسي".

كما نقلت عن مصدر عسكري في العاصمة السنغالية، دكار، قوله "نحن نتوجه إلى هناك وجادون جدا في تجهيز انفسنا" للعمل العسكري.

وأفادت مصادر دبلوماسية أن السنغال تقدمت الاربعاء بمسودة قرار إلى مجلس الأمن الدولي تجيز لدول المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا "إكواس" استخدام "كافة التدابير الضرورية" لضمان انتقال السلطة في غامبيا.

ولم يطلب نص القرار بشكل مباشر السماح بنشر قوات عسكرية في غامبيا لاجبار جامع على تسليم السلطة.

وكانت دول إكواس قد دعت مرارا الرئيس الغامبي لاحترام نتائج الانتخابات التي أجريت مطلع ديسمبر/كانون الثاني الماضي وتسليم السلطة التي ظل ممسكا بمقاليدها 22 عاما.

وهدد زعماؤها باللجوء إلى القوة لإزاحة جامع ما لم يسلم مقاليد الحكم للرئيس المنتخب اداما بارو يوم الخميس.

مصدر الصورة Reuters
Image caption More أفيد أن أكثر من 25 الف غامبي قد لجأوا الى السنغال

كما شكلت الدول الأعضاء في تجمع إكواس قوة عسكرية تقودها السنغال للتدخل المحتمل في غامبيا ولكنها قالت إن التدخل العسكري هو الملاذ الاخير.

ويقول تومي أولاديبو مراسل الشؤون الامنية في قسم المتابعة في بي بي سي أفريقيا، إن مجمل عديد القوات الغامبية هو 2500 عنصر ما يجعل من الصعب عليها هزيمة أي قوة إقليمية عند دخولها إلى البلاد.

وتقول نيجيريا إنها ارسلت مقاتلات وطائرات أخرى إلى جانب 200 عنصر من قواتها إلى السنغال صباح الأربعاء.

كما وضعت قطعات بحرية في حالة تأهب بعد ارسال سفينة حربية إلى لاغوس الثلاثاء لتقوم بإجلاء المواطنين النيجيريين، فضلا عن زيادة الضغط على جامع لإجباره على التخلي عن الحكم.

وقدمت غانا قوات مشاة أيضا للمشاركة في قوة ايكواس.

ونقلت رويترز عن سكان في بلدات حدودية جنوبي السنغال افادتهم بتحرك قطعات عسكرية سنغالية إلى الحدود الغامبية.

وقال احد السكان "منذ الصباح الباكر توجه مئات الجنود السنغاليين في شاحنات الى الحدود مع غامبيا".

وكان جامع، الذي تنتهي ولايته الخميس عقب خسارته أمام منافسه أدم بارو في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، شدد على أنه لن يتنحى عن السلطة لعدم اعترافه بنتائج الانتخابات بسبب المخالفات التي تخللت عملية التصويت.

مصدر الصورة Reuters
Image caption يجري اجلاء الآلاف من السائحين الهولنديين والبريطانيين من غامبيا

وقد قرر برلمان غامبيا الأربعاء تمديد فترة ولاية الرئيس جامع 90 يوما، وصدق على قرار الرئيس إعلان حالة الطوارئ لمدة 90 يوما.

كما أصدر البرلمان الغامبي مشروع قرار دان فيه ما وصفه "بالتدخل غير الشرعي و الشرير" للاتحاد الافريقي والسنغال في شؤون غامبيا.

وقد شدد الاتحاد الأفريقي على أنه لن يعترف بجامع رئيسا للبلاد بعد الـ 19 من الشهر الجاري.

وكان المبعوث الاممي إلى غرب أفريقيا، محمد بن شمباس، أبلغ مجلس الأمن الاسبوع الماضي أن إكواس مستعدة لطلب إجازة ارسال قوات عسكرية في غامبيا.

وقد طالب المجلس باجماع أعضائه الشهر الماضي جامع بالاعتراف بنتيجة الانتخابات ونقل السلطة إلى بارو.

مصدر الصورة AFP
Image caption يرفض يحيى جامع ترك كرسي الرئاسة

المزيد حول هذه القصة