المرشح اليساري بونوا هامون يفوز رسميا بالانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي الفرنسي

مصدر الصورة Getty Images
Image caption شغل بونوا هامون الذي ينتمي إلى أقصى اليسار منصب وزير التربية سابقا

فاز المرشح اليساري للانتخابات الرئاسية الفرنسية بونوا هامون بالجولة الثانية من الانتخابات التمهيدية لليسار على مانويل فالس.

وحصل هامون الذي يمثل التيار اليساري في الحزب الاشتراكي على 58.88 في المئة من أصوات الناخبين في حين حصل منافسه على 41.12 في المئة.

وبهذا الفوز سيكون هامون هو المرشح الرسمي للحزب الاشتراكي الفرنسي في الانتخابات المقبلة بعد انسحاب الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند.

وكان هامون الذي شغل منصب وزير التربية سابقا حصل في الجولة الأولى على أكثر من 36% من أصوات الناخبين في حين شغل مانويل فالس الذي كان رئيسا للوزراء أكثر 31% من أصوات الناخبين.

وأشارت النتائج الجزئية إلى أن هامون الذي ينتمي إلى أقصى اليسار فاز بالانتخابات التمهيدية بكل سهولة مقارنة بفالس الذي ساعد في تحرير قوانين العمل بفرنسا، الأمر الذي أدى إلى احتجاجات واسعة على هذه الخطوة.

ومن غير المرجح أن ينتخب أي من المرشحين الاثنين في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية المقررة في شهر أبريل نيسان المقبل.

مصدر الصورة EPA
Image caption مانويل فالس

ويقول مراسل بي بي سي في فرنسا إن فوز هامون من شأنه أن يعزز فرص وزير الاقتصاد السابق، إمانويل ماكرون، الذي أسس حزبا جديدا ليكون بديلا سياسيا ينتمي إلى الوسط.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة