الهندي كايلاش ساتيارتي يستعيد ميدالية جائزة نوبل المسروقة

كايلاش ساتيارتي نال جائزة نوبل للسلام سنة 2014 تناصفا مع الباكستانية ملالا يوسف زاي مصدر الصورة AP
Image caption كايلاش ساتيارتي نال جائزة نوبل للسلام سنة 2014 مناصفة مع الباكستانية ملالا يوسف زاي

أعلنت الشرطة الهندية العثور على نسخة لميدالية خاصة بناشط حقوق الأطفال الهندي، الفائز بجائزة نوبل للسلام، كايلاش ساتيارتي، كانت قد سرقت من شقته في نيودلهي، مع مجوهرات وأغراض خاصة أخرى إضافة إلى شهادة جائزة نوبل.

وقال نائب مفوض الشرطة في نيودلهي، رومل بانيا إنه "تم العثور على نسخة ميدالية وحاسوب شخصي وبعض المجوهرات وغيرها من الأغراض التي تمت سرقتها من الشقة الفارغة، ليلة الاثنين الماضي".

وأضاف بانيا أنه تم اعتقال ثلاثة أشخاص كانت تلك الممتلكات بحوزتهم.

ونقل موقع "الهند اليوم" عن ساتيارتي قوله "لدي ثقة كاملة في الحكومة والشرطة وشعب هذا البلد العظيم. أشكر شرطة نيودلهي لعملهم الرائع والسريع في استعادة الممتلكات المسروقة من منزلي".

وكان ساتيارتي، البالغ من العمر 63 عاما ومؤسس حركة "أنقذوا الطفولة" الناشطة ضد عمالة الأطفال والاتجار بهم في الهند، قد فاز بجائزة نوبل للسلام سنة 2014 .

وقد نال الجائزة مناصفة مع الباكستانية ملالا يوسف زاي، لنشاطها في مجال تعليم البنات في بلدها.

وكان ساتيارتي قد أهدى جائزته إلى "الأمة" وقدم ميداليته الأصلية للرئيس الهندي، براناب موخيرجي، في سنة 2015، وهي معروضة في متحف القصر الرئاسي.

ويحسب لمنظمة "أنقذوا الأطفال" التي أسسها ساتيارتي، إعادة تأهيل الآلاف من الأطفال، وإنقاذهم من صناعات خطيرة كانوا يعملون فيها.

مواضيع ذات صلة