مرشح ترامب لوكالة حماية البيئة سكوت برويت يؤدي القسم

مصدر الصورة Reuters
Image caption سكوت برويت يؤدي اليمين يوم الجمعة لتولي وكالة حماية البيئة

أدى مرشح الرئيس الأمريكي لتولي منصب مدير وكالة حماية البيئة، سكوت بريت، القسم الجمعة.

ووافق مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الجمهوريون على ترشيح برويت، وهو منتقد شرس لتوجهات الوكالة، على تولي المنصب بالرغم من محاولات الديمقراطيين تأخير تثبيت التعيين.

وأمر قاض في ولاية أوكلاهوما الخميس برويت بنشر الرسائل الإلكترونية التي تبادلها مع مسؤولين في شركات النفط والغاز بحلول الثلاثاء المقبل.

وقاطع أعضاء ديمقراطيون تصويتا سابقا بسبب رفض برويت الإفراج عن الرسائل التي تبادلها مع ممثلي هذه الشركات، قائلين إنه كان مقربا من شركات الطاقة.

لكن مجلس الشيوخ صوت لصالح تثبيت برويت الذي شغل سابقا منصب المدعي العام في ولاية أوكلاهوما بـ 52 صوتا مقابل معارضة 46 صوتا.

ورفض برويت البالغ من العمر 48 عاما تسليم بريده الإلكتروني بطلب من إحدى المنظمات المعنية بضمان حرية المعلومات الخاصة بالمسؤولين.

ويرى مراسل بي بي سي ، مات ماكراث، أن ترشيح برويت لهذا المنصب هو ربما أكثر تعيين يثير الجدل في تاريخ الوكالة.

ويضيف مراسلنا أن مئات من موظفي الوكالة السابقين كتبوا رسالة مفتوحة ضد تعيين برويت لقيادة الوكالة.

ويرى ناشطون في مجال البيئة أن برويت يُنظر إليه على أنه "أضحوكة" في يد شركات الطاقة ويمكن التأثير على مواقفه فيما يخص التهديد الذي يطرحه التغير المناخي.

ويخشى الناشطون من أن القوانين التنظيمية التي اعتمدتها الوكالة بعد طول انتظار يمكن أن تُلغى في نهاية المطاف.

المزيد حول هذه القصة