تعليق شعار "مرحبا باللاجئين" على تمثال الحرية

تمثال الحرية في نيويورك مصدر الصورة AP
Image caption تثبيت اللافتات والشعارات على النصب الوطنية ممنوع تماما في الولايات المتحدة

تحقق شرطة الحدائق الوطنية الأمريكية في واقعة تعليق لافتة ضخمة كُتب عليها "مرحبا باللاجئين" بصورة غير قانونية على تمثال الحرية، يوم الثلاثاء.

وثُبت الشعار، البالغ حجمه مترا في ستة أمتار تقريبا، على منصة المراقبة أسفل قاعدة التمثال، في جزيرة ليبرتي بنيويورك.

وأزال ضباط المتنزه الشعارَ بعد مرور ساعة تقريبا من تعليقه.

وجاء هذا في اليوم الذي أعلنت فيه وزارة الأمن الداخلي التوسع في تطبيق سياسات الهجرة إلى الولايات المتحدة.

وقال المتحدث باسم دائرة الحدائق الوطنية، جيري ويليز، إن تثبيت اللافتات والشعارات على النصب الوطنية ممنوع منعا باتا.

وفي رسالة إلكترونية إلى محطة "إن بي سي 4 نيويورك" الإخبارية المحلية، أعلن شخص أطلق على نفسه اسم "ألت تمثال الحرية" مسؤوليته عن تعليق الشعار.

وجاء في الرسالة المزعومة: "لسنا مجموعة رسمية، فقط مجموعة من المواطنين شعروا بحاجة إلى قول شيء عن أمريكا التي يؤمنون بها."

وسرعان ما تحولت الواقعة غير التقليدية إلى موضوع نقاش بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال أحد المغردين على تويتر إن تمثال الحرية يمثل في حد ذاته أمة تدعو إلى الترحيب باللاجئين.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه إدارة ترامب، يوم الثلاثاء، عن خطة لتوسيع نطاق ترحيل المهاجرين غير الشرعيين في الولايات المتحدة.

كما يُتوقع أن يصدر ترامب هذا الأسبوع أمرا تنفيذيا معدلا لتشديد قيود الهجرة، بعدما علقت محاكم أمريكية قراره السابق بشأن الهجرة.

المزيد حول هذه القصة