قاض فيدرالي أمريكي يرفض إيقاف قرار ترامب الجديد بحظر السفر

مصدر الصورة AFP
Image caption احتجاج في نيويورك ضد القرار التنفيذي لترامب. نيويورك من بين الولايات التي اعلنت انها ستتحدى الأمر التنفيذي المعدل قضائيا

رفض قاض فيدرالي أمريكي إيقاف الأمر التنفيذي الجديد الذي أصدره الرئيس دونالد ترامب بحظر سفر مواطني 6 دول ذات أغلبية مسلمة إلى الولايات المتحدة.

وقال القاضي جيمس روبرت من مقاطعة سياتل في ولاية واشنطن، الذي أصدر قرارا بوقف تنفيذ الأمر التنفيذي السابق لترامب قائلا إن "المحامين في حاجة إلى إرسال المزيد من الوثائق حتى يتمكن من النظر في المنع".

وكان محامون في ولاية واشنطن قد طلبوا من القاضي روبرتس مد قراره الخاص بالأمر التنفيذي الأول ليشمل القرار التنفيذي الثاني.

وكانت أربع ولايات، من بينها ولاية واشنطن، قد أعلنت عن أنها ستتحدى قضائيا قرار الرئيس الأمريكي.

وكان ترامب قد وقع قرارا تنفيذيا يفرض حظرا مدته 90 يوما على سفر مواطني ست دول ذات أغلبية مسلمة هي الصومال وإيران وسوريا والسودان وليبيا واليمن.

واستثنى القرار الجديد العراق من الحظر الذي يبدأ في 16 مارس/آذار الجاري.

ويقول البيت الأبيض إنه "واثق تماما" من صحة القرار أمام المحكمة.

وكان القرار الأصلي لترامب أكثر شمولا من القرار الحالي ولكنه حُجب في محاكم فيدرالية بعد أن أدى إلى احتجاجات واسعة وفوضى في المطارات.

وينص القرار الجديد على دخول اللاجئين جميعا بصورة مؤقتة.

ويرى منتقدو القرار المعدل أنه يميز ضد المسلمين. وقال إريك شنايدرمان المدعي العام لولاية نيويورك إن "الأمر التنفيذي الجديد للرئيس ترامب هو حظر على المسلمين ولكن بمسمى آخر، ويفرض سياسات تنتهك مادة تكافؤ الفرص في الدستور الأمريكي".

المزيد حول هذه القصة