ثعبان على متن طائرة ركاب أمريكية

ثعبان ضخم على متن طائرة ركاب أمريكية

عُثر على ثعبان يبلغ طوله خمسة أقدام على متن رحلة جوية متجهة إلى مدينة أنكوريج بولاية ألاسكا الأمريكية.

وأبلغ الركاب بالأمر عندما قال الطيار: "أيها الرفاق، لدينا ثعبان طليق على متن الطائرة، ولكننا لا نعرف أين هو".

وعثر صبي يتسلق مقعده على الثعبان، وهو غير سام.

مصدر الصورة AP
Image caption شوهد الثعبان للمرة الأولى تحت حقيبة

وعندما رأى الصبي الثعبان كان نائما ومغطى جزئيا بحقيبة من القماش الخشن بالقرب من الجزء الخلفي للطائرة.

وكان أحد الركاب قد حمل الثعبان، الذي كان مدرجا كحيوان أليف، إلى الطائرة ثم تركه في المقصورة.

ووفقا لوالدة الصبي، آنا ماكونواي، لم يكن هناك الكثير من الذعر على متن الطائرة.

وأشارت إلى أن الطيار عاد وأجرى مناقشة قصيرة مع مضيفة بالطائرة حول كيفية الإمساك بالثعبان.

وبعد ذلك، أمسك طاقم الطائرة بالثعبان من بطنه ووضعه في كيس بلاستيكي من أكياس القمامة.

وخلال الوقت المتبقي من الرحلة، وضع الثعبان في صندوق تخزين علوي، ووصلت الطائرة إلى أنكوريج في الموعد المحدد.

وعلم طاقم الطائرة بوجود الثعبان عندما أفاد راكب لم يذكر اسمه أن حيوانه الأليف فُقد عقب نزوله من رحلة إلى مدينة أنياك التى تقع أيضا فى ولاية ألاسكا، وأشار إلى أن الثعبان من المحتمل أن يكون على متن الطائرة العائدة إلى أنكوريج.

وقال المتحدث باسم شركة "رافن ألاسكا" للطيران، وليام والش، إن الراكب انتهك سياسة الطيران من خلال جلب الثعبان على متن الطائرة دون الإعلان عن ذلك.

ولم يؤكد والش نوع الثعبان أو ما إذا كان الراكب قد يواجه اتهامات.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة