السلطات النيجيرية تعثر على "43 مليون دولار داخل شقة"

أموال مضبوطة في نيجيريا في إطار حملة لمكافحة الفساد مصدر الصورة EFCC
Image caption يقول المحققون النيجيريون إن الأموال المضبوطة كانت مرتبة بعناية وحفظت في خزانات للملابس

عثرت السلطات النيجيرية على أكثر من 43 مليون دولار في شقة بمدينة لاغوس، وفق ما أعلنته مفوضية مكافحة الجرائم الاقتصادية والمالية في نيجيريا.

وأضافت الوكالة أن السلطات داهمت الشقة بعدما تلقت بلاغا سريا بشأن امرأة "يبدو عليها الإرهاق" وترتدي "ثيابا رثة" تتردد على الشقة وتحمل أكياسا كبيرة.

وأوضحت السلطات أن الأموال المضبوطة يُعتقد أنها جُمعت من نشاطات غير قانونية. ولم تجر أي عمليات اعتقال حتى الآن.

وتعتبر الواقعة هي الأحدث في سلسلة مداهمات أسفرت عن ضبط مبالغ نقدية كبيرة في نيجيريا، صاحبة أكبر اقتصاد في أفريقيا.

وفي مارس/ آذار، قالت الوكالة إنها عثرت على أوراق نقدية لم تستخدم بقيمة 155 ألف دولار في مطار مدينة كادونا شمالي البلاد.

وقالت مفوضية مكافحة الجرائم الاقتصادية والمالية في بيان إنه بخلاف الدولارات المضبوطة البالغة 43 مليون دولار، عُثر على قرابة 28 ألف جنيه إسترليني، ونحو 23 مليون نيرة نيجيرية (75 ألف دولار) في الشقة الواقعة في حي إيكوي الذي يسكنه أثرياء.

وأضافت أن الأموال التي "رتبت بعناية" كانت محفوظة في "أغلفة مختومة" داخل خزانات للملابس وخزن لحفظ الأموال في الشقة.

وقالت المفوضية إن حراس العقار أبلغوا المحققين أنه لا يعيش أحد في الشقة، لكن مصدرا آخر قال إن "امرأة ترددت على الشقة في مناسبات مختلفة وفي يدها حقائب بلاستيكية كبيرة".

ونقلت عن المصدر ذاته: "إنها كانت تتردد (على الشقة) وعليها علامات الإرهاق وترتدي ثيابا رثة، لكن جلدها لم يكن يناسب هيئتها، فربما كان تمويها".

مصدر الصورة EFCC
Image caption السلطات النيجيرية تحقق في مصدر المبلغ المضبوط في المطار في مارس/ آذار الماضي

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة