الشرطة الأندونيسية تعتقل 141 شخصا في "حفل جنسي للمثليين"

مصدر الصورة EPA
Image caption القانون الأندونيسي لا يحظر المثلية الجنسية ولكنه يعاقب بصرامة على الإباحية

اعتقلت الشرطة الأندونيسية 141 شخصا في "حفل جنسي للمثليين" في حمام في العاصمة جاكارتا.

وقالت الشرطة إن المعتقلين، بينهم بريطاني وسنغافوري، دفعوا 14 دولارا لحضور الحفل الجنسي.

وتشهد أندونيسيا تضييقا على المثليين والمتحولين جنسيا، الذين يمثلون نسبة ضئيلة، ولا يظهرون علنا في المجتمع.

ولا يحظر القانون الأندونيسي المثلية الجنسية إلا في إقليم آتشي المحافظ.

ولكن المتحدث باسم الشرطة في جاكارتا، رادن أرغو يوونو، قال إن بعض المعتقلين قد توجه لهم تهمة نشر الإباحية، التي يعاقب عليها القانون الأندونيسي بصرامة.

وقال لبي بي سي إن الموقوفين "مثليون جنسيا ضبطوا في وضع تعر واستمناء في الموقع".

وينص القانون الأندونيسي على أن التعري لإمتاع الجمهور نوع من الإباحية المحظورة.

فقد حكم الأسبوع الماضي، في إقليم آشي، بالجلد على رجلين أدينا بإقامة علاقة جنسية بينهما. ويعد هذا أول حكم يصدر منذ سن قوانين تحظر المثلية الجنسية عام 2014.

واعتقلت الشرطة الأندونيسية، مطلع هذا الشهر، 14 شخصا في مدينة سورابايا، لإقامة "حفل للمثليين جنسيا"، وقد توجه لهم تهم نشر الإباحية أيضا.

المزيد حول هذه القصة