رجل يهاجم شرطيا بمطرقة في ساحة نوتردام في باريس

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
إطلاق نار في باريس:ما نعرفه حتى الآن

أطلقت الشرطة النار خارج ساحة كاتدرائية نوتردام في باريس على رجل حاول الهجوم على ضابط شرطة مستخدما مطرقة، بحسب ما ذكرته الشرطة.

وقد أصيب الرجل المشتبه به في صدره، بحسب ما قالته وسائل إعلام فرنسية. وقال مسؤولون إن هذه "حادثة إرهابية".

ولا يزال نحو 900 شخص داخل الكاتدرائية. وتظهر الصور التي نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بعض الأفراد وقد رفعوا أيديهم فوق رؤوسهم.

ولا تزال فرنسا في حالة طوارئ منذ الهجمات التي نفذها متشددون في باريس وقتل فيها 130 شخصا في 2015.

وأغلقت الشرطة المنطقة، وطلب من الناس الابتعاد عنها. ويقول شهود عيان إن السياح فروا من المكان بحثا عن مكان يحتمون فيه.

وقالت سائحة أمريكية "كنت على وشك دخول الكاتدرائية، وسمعت أصوات ضوضاء، وإطلاق نار، وتلفت حولي ورأيت المهاجم مرميا على الأرض حيث أطلقوا النار عليه".

وأضافت "كان الوضع آمنا جدا، وقد احتووا الحادث بسرعة".

وتعد منطقة كاتدرائية نوتردام من أشهر المواقع السياحية في العاصمة الفرنسية. وكانت الشرطة قد أحبطتهجوما بالقرب منها العام الماضي.

ويأتي هذا الهجوم بعد ثلاثة أيام فقط من استخدام متشددين لشاحنة صغيرة وسكاكين في هجوم في العاصمة البريطانية لندن، قتل فيه سبعة أشخاص.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة