فجوة في المحرك تعيد طائرة صينية للمطار بعد إقلاعها

مصدر الصورة EPA

اضطرت إحدى طائرات شركة الصين الشرقية للطيران إلى العودة أدراجها والهبوط في مطار سيدني الاسترالي بعد قليل من إقلاعها بسبب فقدان جزء من الغلاف الخارجي للمحرك الأيسر للطائرة التي كانت متوجهى إلى مدينة شنغهاي الصينية.

واتصل قائد الطائرة بالمطار بعد نحو ساعة من إقلاعه ليخبرهم بوجود مشكلة حيث أبلغ بعض الركاب بوجود رائحة دخان تنبعث داخل الطائرة طالبا العودة إلى المطار مرة أخرى.

وهبطت الطائرة وهي من طراز أيرباص "إيه- 330" بعد نحو ساعة في مطارسيدني حيث اضطر الركاب إلى قضاء ليلتهم.

وأوضحت صور تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي وجود فجوة كبيرة في غلاف المحرك الأيسر للطائرة.

وقال الركاب إنهم سمعوا أصواتا مرتفعة تصدر من المحرك الايسر بعد قليل من الإقلاع ثم بدؤا في شم رائحة الانبعاثات الدخانية.

وأضافت إحدى السيدات "لقد شعرنا بالفزع بعدما سمعنا هذه الضوضاء فجأة من المحرك لكن أعضاء الطاقم طلبوا منا ربط الأحزمة فورا وحاولوا تهدئتنا".

من جانبها قالت متحدثة باسم شركة الطيران إن "الرحلة واجهت موقفا طارئا أظهرت صور أنه ناتج عن شق كبير في غلاف أحد محركي الطائرة".

وأضافت أن"الطاقم لاحظ الوضع غير الطبيعي للمحرك الأيسر وقرر العودة إلى مطار سيدني على الفور وكل الركاب وأفراد الطاقم بسلام".

مؤكدة أن سلطات الطيران في استراليا والصين ستبدآن في تحقيق شامل في الحادث.

أما شركة رولز رويس المنتجة لمحركات الطائرة فقالت في بيان لها "علمنا بالحادث وسنعمل بالتعاون مع جميع المعنيين للوصول إلى سبب المشكلة".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة