استطلاع: معظم الأمريكيات يرفضن الخروج للعشاء بمفردهن مع رجل

مصدر الصورة Reuters
Image caption دُهش الكثيرون عندما اتضج أن نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس رفض تناول العشاء بمفرده مع امرأة

أثار قرار نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس رفض تناول العشاء بمفرده مع امرأة دهشة الكثيرين، فقد بدا الأمر غير مواكب للحياة العصرية، ولكن اتضح أنه ليس الأمريكي الوحيد الذي يرى ذلك.

فقد أشار استطلاع رأي أجرته صحيفة نيويورك تايمز إلى أن نصف عدد النساء المشاركات في الاستطلاع ونحو 45 في المئة من الرجال يرفضون تناول العشاء بمفردهم مع شخص من الجنس الآخر.

وأشار استطلاع الرأي أيضا إلى أن 29 بالمئة فقط من النساء يرين أن الخروج بصحبة شخص من الجنس الآخر للشراب أمرا لائقا.

وخلص استطلاع الرأي، الذي أجرته مورننغ كونسلت وشارك فيه 3500 شخص، إلى أن النسب تتفاوت بدرجة كبيرة وفقا للتوجه السياسي. فكلما كانت التوجهات أكثر ليبرالية، كلما كان من المرجح ألا تجد غضاضة في الاختلاط بالجنس الآخر في لقاءات منفردة.

وأظهر الاستطلاع أن 62 بالمئة من الجمهوريين وجدوا الأمر مقبولا في مقابل 71 في المئة من الديمقراطيين.

وخلصت الدراسة إلى أن الفارق ذاته موجود وفقا للدين، فكلما زاد الالتزام الديني، كلما قل احتمال الخروج للعشاء بصورة منفردة مع شخص من الجنس الآخر.

كما أن هناك عامل المستوى التعليمي، فقد اتضح أن ربع الذين لم يدرسوا في الجامعة يرون أن الخروج للعشاء مع شخص من الجنس الآخر أمر غير لائق، في مقابل 18 في المئة فقط بين من أتموا الدراسة الجامعية.