نائب الرئيس الأمريكي يتجاهل لافتة "ممنوع اللمس" في ناسا

مصدر الصورة Reuters
Image caption قالت ناسا إنه من المقبول لمس المعدّة

قدم نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، اعتذارا على شكل مزحة لوكالة الفضاء (ناسا)، وذلك بعدما انتشرت على الإنترنت صورة له وهو يلمس إحدى المعدات المخصصة للسفر في الفضاء.

وأثناء زيارة لمركز كينيدي للفضاء في فلوريدا، وضع بنس يده على الجهاز بالرغم من وجود لافتة واضحة مكتوب عليها "ممنوع اللمس".

وفي وقت لاحق، اعتذر نائب الرئيس لناسا عبر موقع تويتر، حيث قال مازحا أن سيناتور ولاية فلوريدا، ماركو روبيو، هو الذي "تحداني" أن أفعل هذا.

وقالت ناسا ردا على نائب الرئيس إن المعدّة كانت في حاجة إلى التنظيف على أي حال.

وأثار نائب الرئيس، الذي زار محطة كيب كانافيرال الخميس، عاصفة بوسائل التواصل الاجتماعي بعدما ظهرت صورة له وهو يلمس غطاء لقطعة من مركبة فضائية صنفت على أنها قطعة "معدات رحلة فضائية هامة".

واعتذر بنس لوكالة الفضاء الأمريكية لكنه أشار إلى زميله.

وردت ناسا بأنه من المقبول لمس القطعة، قائلة في بيان إن "الإجراءات تتطلب تنظيف المعدات قبل تركيبها في المركبة الفضائية، ولهذا فإن لمس سطح المعدات لا ضرر فيه على الإطلاق".

وأضافت ناسا قائلة إذا لم يكن جائزا لمس هذه المعدات، فإنها "كانت ستكون مغطاة".

ونشر نائب الرئيس لاحقا تغريدة أخرى سخر فيها من هذه الحادثة واستبدل صورة القطعة بصورة لحيوان النيص أو الشيهم الشائك.

مصدر الصورة @VP/Twitter
Image caption نشر بنس لاحقا تغريدة أخرى سخر منها من هذه الحادثة

وانتشرت الصورة الأصلية بشكل كبير في غضون ساعات، حيث انتقد بعض مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي تجاهل نائب الرئيس للافتة.

وكتب أحد المغردين قائلا "من الجيد أن نعرف أن نائب رئيسنا يملك ملكة التحكم في الذات التي يملكها طفل في الصف الثالث الابتدائي أمام قطعة سكر في رحلة ميدانية".

بينما قال آخرون ردا على منتقدي نائب الرئيس إن هؤلاء تعاملوا مع الموضوع بجدية أكثر من اللازم، وضخوا بعضا من المزاح في تغريداتهم.

وقال أحد هؤلاء، ويُدعى مايكل بيل، في تغريدة في إشارة إلى صورة الرئيس دونالد ترامب التي انتشرت على الإنترنت خلال زيارته للسعودية "والآن، إلى قرص المصير الدوار!".

مصدر الصورة European Photopress Agency
Image caption أشار أحد المغردين إلى صورة لترامب خلال زيارته للسعودية

المزيد حول هذه القصة