مقتل 16 شرطيا أفغانيا بنيران صديقة في غارة جوية أمريكية على هلمند

مصدر الصورة Getty Images
Image caption تتولى الشرطة الأفغانية في ولاية هلمند محاربة طالبان

قتل 16 شرطيا أفغانيا بنيران صديقة في غارة أمريكية في ولاية هلمند بجنوبي أفغانستان، حسب مسؤولين محليين.

وحدث الهجوم عندما كانت قوات الأمن الأفغانية بصدد طرد مسلحي طالبان من إحدى القرى، حسب متحدث باسم الشرطة لوكالة فرانس برس.

وحدثت هذه الضربة الجوية الجمعة مساء في مقاطعة غريشت بولاية هلمند.

واعترف حلف شمال الأطلسي (الناتو) بالضربة الجوية لكنه لم يقدم تفاصيل بشأن عدد الأفغان الذين قتلوا، متعهدا بإجراء تحقيق في الموضوع.

وتنفذ الولايات المتحدة ضربات جوية كجزء من مهمة الناتو لدعم القوات الأفغانية في قتالها ضد طالبان.

أفغانستان

وقال متحدث باسم الشرطة، سلام، لوكالة فرانس برس "قتل 16 شرطيا أفغانيا في الضربة بمن فيهم قائدان، وجرح شرطيان آخران".

وجاء في بيان صادر عن الناتو "خلال عملية لدعم الأمن الأفغاني على يد الولايات المتحدة، نتج عن نيران جوية موت أفراد القوات الأفغانية الصديقة الذين احتشدوا في المجمع".

وأضاف البيان "نود أن نعبر عن خالص تعازينا للأسر التي تضررت من جراء هذا الحادث المؤسف".

وفي تطور مختلف، أفادت تقارير بسقوط عدة ضحايا بعدما نصبت طالبان كمينا لدورية أمن أفغانية في ولاية باداكشان بالشمال الشرقي من أفغانستان.

وقالت تقارير بأن 10 من أفراد الشرطة على الأقل قتلوا بينما قال مسؤولون محليون إن عدد القتلى هو 35 شخصا.

المزيد حول هذه القصة