ترامب: لا يجوز للمتحولين جنسيا أن يخدموا في الجيش الأمريكي

مصدر الصورة EPA

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه لا يجوز للمتحولين جنسيا ان يخدموا "بأي صفة" في القوات المسلحة.

وقال ترامب في تغريدة إنه بحث الأمر مع خبراء عسكريين وتوصل الى ان السماح للمتحولين بالخدمة في القوات المسلحة سيؤدي الى "تحمل نفقات طبية باهظة وعرقلة في عمل القوات المسلحة".

وكانت ادارة الرئيس السابق أوباما قررت في العالم الماضي السماح للمتحولين جنسيا بالخدمة بشكل كامل في القوات المسلحة.

ولكن في حزيران / يونيو الماضي، قرر وزير دفاع ترامب، جيمس ماتيس، التريث لمدة ستة شهور في موضوع قبول انضمام المتحولين في القوات المسلحة.

وكان عدد من الجمهوريين قد عبروا عن معارضتهم للسماح للمتحولين جنسيا بالخدمة في القوات المسلحة اساسا.

وقدرت مؤسسة راند البحثية في عام 2016 أن نحو 2450 من مجموع افراد القوات المسلحة الأمريكية البلغ عددهم 1,2 مليونا هم من المتحولين جنسيا.

وقال ترامب في سلسلة من التغريدات "بعد استشارة كبار الضباط والخبراء العسكريين، أحيطكم علما بأن الحكومة الأمريكية لن توافق على ان يخدم أي متحول جنسيا في أي مركز في القوات المسلحة".

"يجب على قواتنا المسلحة أن تركز على تحقيق الانتصارات الناجزة، ولا يسعها ان تتحمل النفقات الصحية الهائلة والعقبات التي يؤدي اليها قبول المتحولين في صفوفها".

ومما لا شك فيه أن قرار ترامب هذا سيغضب مناصري المتحولين جنسيا خصوصا وانهم قلقون من تأخير السماح للمتحولين بالانضمام الى القوات المسلحة اصلا.

المزيد حول هذه القصة