مجلس الشيوخ الأمريكي يقر عقوبات جديدة على روسيا وإيران وكوريا الشمالية

ترامب وبوتين مصدر الصورة Getty Images
Image caption العقوبات الجديدة قد تصطدم بفيتو الرئيس ترامب الساعي لتوثيق العلاقات مع بوتين

وافق مجلس الشيوخ الأمريكي بأغلبية ساحقة على فرض عقوبات جديدة على روسيا وايران وكوريا الشمالية، رغم اعتراضات البيت الابيض.

وكان مجلس النواب قد أقر مشروع قانون العقوبات الجديدة فى وقت سابق من هذا الأسبوع بأغلبية كبيرة أيضا.

وبعد موافقة المجلسين، سيرسل التشريع إلى الرئيس دونالد ترامب ليوقع عليه ويصبح ساري المفعول. لكن ترامب لديه سلطة استخدام حق النقض (الفيتو) ضده.

ويمكن تجاوز حق النقض الرئاسي بتصويت نسبة الثلثين في مجلس النواب والشيوخ لصالح مشروع القانون.

وكانت العقوبات على موسكو قد أقرت بعد إعلان روسيا ضمها شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في عام 2014.

وجاء النقاش حول العقوبات الجديدة بالتزامن مع تحقيقات جارية في مزاعم بتدخل روسي في الانتخابات الرئاسية عام 2016.

ودأب ترامب على نفي أن تكون روسيا قد تدخلت لصالح حملته الانتخابية.

ويشعر البيت الأبيض بقلق خاص إزاء نص في مشروع القانون الجديد يحد من قدرة ترامب على رفع العقوبات.

وبموجب التشريع الجديد، سيضطر الرئيس للتشاور مع الكونغرس أولا قبل اتخاذ مثل هذا القرار.

وقال ررئيس مجلس النواب بول ريان فى وقت سابق من هذا الاسبوع بعد تمرير المجلس لمشروع القانون، إنها "تشدد الخناق على خصمنا الأكثر خطورة من أجل الحفاظ على أمن الأمريكيين".

لكن مشروع القانون واجه انتقادات من بعض الدول الأوروبية المستفيدة من خطوط أنابيب الطاقة الروسية، التى قد تقع تحت طائلة العقوبات الجديدة.

ويبقى أن ننتظر ما إذا كان الرئيس سيحاول استخدام حق النقض ضد مشروع القانون.

وقال مدير الاتصالات الجديد في البيت الأبيض أنتوني سكاراموتشي، لشبكة "سي إن إن" إنه (الرئيس) قد يوقع العقوبات تماما كما هي أو أنه قد يستخدم حق النقض والتفاوض بشأن صفقة أشد حزما ضد الروس".

المزيد حول هذه القصة