تنظيم "الدولة" يعلن مسؤوليته عن هجوم السفارة العراقية في كابول

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
بالفيديو: لحظات بعد الهجوم على السفارة العراقية في أفغانستان

اشتبكت القوات الأمنية الأفغانية مع مسلحين حاولوا اقتحام مبنى السفارة العراقية وسط العاصمة الأفغانية كابول في أعقاب تفجير انتحاري.

وقالت وزارة الداخلية الأفغانية إن أربعة مسلحين استهدفوا مجمع السفارة الواقع في منطقة شار إي ناو وسط كابول.

وقد فجر مهاجم انتحاري نفسه في بوابة السفارة، ليتمكن المهاجمون الثلاثة الآخرون من اقتحام المبنى اثر ذلك، ولم تتوفر بعد معلومات عن عدد الضحايا والمصابين في الهجوم.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم. وكانت كابول شهدت عددا من الهجمات الدامية هذا العام يُتهم التنظيم أو حركة طالبان بالوقوف وراءها.

ويقول مراسلون إن هجوم كابول يأتي بعد اسبوعين من احتفال أقيم في السفارة العراقية للاحتفاء بطرد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية من مدينة الموصل.

وقد أجلي كل العاملين من المجمع بحسب بيان لوزارة الداخلية الأفغانية.

وقال نجيب دنيش، المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية " إن قواتنا في داخل (المجمع) وتجري عملية تمشيطه".

لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، أحمد جمال، أفاد بإجلاء القائم بأعمال السفارة العراقية في العاصمة الأفغانية كابل إلى السفارة المصرية واستمرار محاولات إجلاء اثنين آخرين من طاقم السفارة.

وأظهرت صور نشرت في مواقع التواصل الاجتماعي أعمدة دخان ترتفع في سماء الموقع.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption قوات الشرطة الأفغانية تغلق الشارع المؤدي إلى السفارة العراقية.

وتشير احصاءات الأمم المتحدة إلى مقتل 1662 مدنيا على الأقل في النصف الأول من هذا العام، نسبة نحو 20 في المئة منهم في العاصمة الأفغانية.

وقد قتل 30 شخصا على الأقل في انفجار سيارة مفخخة الاثنين الماضي في حي ذي غالبية شيعية في كابول.

وفي 31 مايو/أيار، قتل أكثر من 150 شخصا في انفجار ضخم في مركز المدينة، وهو أكبر عدد من الضحايا في هجوم مسلح منفرد منذ الإطاحة بنظام طالبان في عام 2001.

وتعكس عمليات العنف المطردة تلك مدى هشاشة الوضع الأمني في أفغانستان، في وقت ينظر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في فكرة زيادة عديد القوات الأمريكية التي تقدم المساعدة للجيش والشرطة الأفغانية.

وقد أعلن تنظيم الدولة الإسلامية في يناير/كانون الأول تأسيس فرع خراسان، وهو الاسم القديم لأفغانستان والمناطق المحيطة بها. وكانت تلك هي المرة الأولى التي ينتشر فيها التنظيم خارج العالم العربي.

مصدر الصورة AFP
Image caption أفادت الخارجية العراقية بإجلاء القائم بأعمال السفارة العراقية في العاصمة الأفغانية
مصدر الصورة AFP
Image caption تقع السفارة العراقية في حي وسط كابول يضم عددا من السفارات والفنادق

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة