محكمة فنلندية تقضي بوضع المشتبه به في حادث الطعن بتوركو قيد الاعتقال

شموع أشعلت في موقع الهجوم في توركو مصدر الصورة Reuters
Image caption شموع وباقات ورد توضع في موقع الهجوم في توركو

قضت محكمة فنلندية يوم الثلاثاء، بوضع المشتبه به الرئيسي في حادثة الطعن التي وقعت الأسبوع الماضي، قيد الاعتقال.

و يجري التحقيق في الحادثة التي خلفت اثنين من القتلى، بوصفها أول هجوم إرهابي في البلاد.

وقال المكتب الوطني للتحقيق في تغريدة على حسابه في خدمة تويتر "إن المتهم فى حادثة توركو يواجه تهماً بالقتل والشروع بالقتل مدفوعاً بنوايا إرهابية، وقد وضع رهن الاعتقال".

وتم تحديد هوية المشتبه به وهو مواطن مغربي يبلغ 18عاماً من العمر ويدعى عبدالرحمن المشكاح، وكان قد طلب اللجوء إلى فنلندا التي وصل إليها في أوائل عام 2016.

وذكرت الشرطة أنه استهدف النساء في هجوم شنه الأسبوع الماضي في ساحة سوق في مدينة توركو الساحلية بجنوب غربي البلاد.

وأسفر الهجوم عن مقتل امرأتين وجرح ست نساء ورجلين، واعتقل خمسة أشخاص يشتبه بضلوعهم في الهجوم.

ومثُل المشكاح، الذي أصابته الشرطة بعيار ناري في فخذه بعد دقائق من الهجوم، أمام محكمة توركو يوم الثلاثاء عبر خدمة فيديو من سريره في المستشفى حيث يتلقى العلاج.

وعلى الرغم من أن الدافع من وراء الهجوم مازال غير معروف، إلا أن وكالة الاستخبارات الفنلندية قالت الاثنين، إن التطرف قد يكون الدافع.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة