حادث التصادم خارج متحف وسط لندن "غير مرتبط بالإرهاب"

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو
سيارة تصدم عددا من المارة قرب متحف التاريخ الطبيعي وسط لندن

قالت الشرطة البريطانية إن حادث السيارة الذي أدى إلى إصابة 11 شخصا خارج المتحف الطبيعي بوسط لندن ليس مرتبطا بالإرهاب.

وقالت شرطة العاصمة إن أحد الأشخاص قد احتجز في أعقاب الحادث في منطقة ساوث كينزنغتون.

وصعدت سيارة فوق الرصيف خارج المتحف الطبيبعي في الساعة 14.20 بتوقيت لندن الصيفي الموافق 13.20 بتوقيت غرينتش.

وأظهر مقطع فيديو نشر في موقع تويتر رجلا طريح الأرض والشرطة تمسك به.

ونقل الرجل إلى محطة شرطة شمالي لندن. وقالت الشرطة إن الإصابات غير خطيرة.

وأضافت أنها تتعامل مع الحادث على أنه "من حوادث الطرق".

وقالت هيئة الإسعاف إن تسعة من الجرحى بمن فيهم السائق نقلوا إلى المستشفى. وقد أصيبوا في منطقة الرأس والرجل.

وقالت مراسلة لبي بي سي كانت في مكان الحادث إن الشرطة أخبرتها أن الإصابات طفيفة.

وقالت الشرطة إنها باشرت التحقيقات لمعرفة ظروف وقوع الحادث وإن كان ثمة دوافع تقف وراء الحادث.

وقالت رئيسة الوزراء، تيريزا ماي، في تغريدة إنها تشكر فريق الطوارئ وأفراد الجمهور على الإسعافات الأولية التي قدموها للجرحى.

وعبر رئيس بلدية لندن صادق خان عن أمله في "تعافي الجرحى بسرعة".

وأضاف قائلا "بالنسبة إلى سكان لندن ومن ينوي زيارة لندن، ستفتح المتاحف و لمواقع السياحية أبوابها غدا كما هي العادة".

وتطلب الأمر نحو أربع ساعات فقط لتحديد سبب الحادث.

والتأهب الأمني حاليا في بريطانيا هو "شديد" وهو ثاني أعلى مستوى ويعني أنه من الأرجح التعرض لهجوم.

ويوجد في منطقة ساوث كينزنغتون المتحف الطبيعي، ومتحف العلوم، ومتحف فيكتوريا والبرت.

وكانت مراسلة بي بي سي كلوي هيوورد تغادر المتحف عندما وقع الحادث، وقالت إنها شاهدت سيارة تقطع الشارع بالعرض، ثم رأت أشخاصا متجمعين حول ما بدا أنه جريح أو جريحان على الرصيف.

مصدر الصورة AFP/GETTY IMAGES
Image caption صورة لسيارة مدمرة

وأضافت أن الشرطة المسلحة حضرت إلى المكان.

وقالت مراسلتنا إن عددا كبيرا من أفراد الشرطة وصلوا إلى مكان الحادث، وحلقت طائرات مروحية فوق الموقع، وأن سيارة إسعاف غادرت الموقع بعدد غير معروف من الجرحى.

مصدر الصورة Reuters

"حضرت أعداد كبيرة من الشرطة إلى مكان الحادث، كما كانت مروحيات تحلق في المكان، يمكن أن أشاهد سيارة إسعاف وعلى متنها شخص ما. لكن من غير الواضح خطورة جرح هذا الشخص".

وأضافت "شاهدة عيان كانت تسير باتجاه متحف العلوم في نفس الشارع. عندما كنت أنتظر الإشارة الحمراء، سمعت ما اعتقدت أنها أصوات إطلاق الرصاص. شاهدت سيارة تصعد فوق الرصيف. ركظنا. وقعت صديقتي على الأرض وجرحت يديها".

مصدر الصورة PA
Image caption هرعت الشرطة وخبراء الطب الشرعي إلى مكان الحادث

ثم أضافت الشاهدة "رأيت الشرطة وهي توقف شخصا".

وأضاف شاهد آخر "سمعنا ضجيجا كبيرا وصوت محرك سيارة. بدأ الجميع في الركض والصراخ".

ومضى الشاهد "عمت الفوضى قبل أن تصل الشرطة".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة