زيمبابوي: الآلاف يحتشدون في شوارع العاصمة للمطالبة برحيل موغابي

محتجون في زيمبابوي مصدر الصورة AFP

توجه المحتجون في عاصمة زيمبابوي، هراري، إلى مكتب الرئيس روبرت موغابي للمطالبة برحيله عن منصبه.

وخرج الآلاف في مسيرة بشوارع العاصمة ومدن كبيرة أخرى تأييدا لسيطرة الجيش الأربعاء على السلطة.

ويقول مراسل بي بي سي، أندرو هاردينغ إن الجنود دفعوا المحتجين بلطف عن محيط الإقامة الرسمية. وأضاف أن المحتجين التفوا حول الجنود وعانقوهم وسط هتافات حماسية.

وتدخل الجيش بعدما أقال موغابي نائبه، فاتحا الباب أمام زوجته غريس لخلافته.

وحكم موغابي، البالغ من العمر 93 عاما، زيمبابوي منذ استقلال البلاد عن بريطانيا عام 1980.

وفرض الجيش الإقامة الجبرية على موغابي، وقال إنه يجري معه "محادثات" سيطلع الشعب على نتائجها.

وطالبت فروع الحزب الحاكم، حزب زانو بي أف، الذي كان الكثير من أعضائه المخضرمين من الموالين للرئيس، باستقالة موغابي من زعامته.

ويخضع موغابي البالغ من العمر 93 عاما للإقامة الجبرية لكنه ظهر لأول مرة للعلن يوم الجمعة.

وحضر حفلا لتخريج طلبة من الجامعة في هراري.

Image caption محتجون في زيمبابوي

وتحرك الجيش في ظل صراع على السلطة بشأن خليفة موغابي.

وأقال رئيس زيمبابوي، الأسبوع الماضي، نائب الرئيس، إيمرسون منانغاغوا، في خطوة لتمهيد الطريق أمام زوجته، غريس موغابي، وهي أصغر منه بأربع عقود، لتصبح رئيسة للبلاد.

ويقول محرر بي بي سي لشؤون أفريقيا ، جوزيف وينتر، إنه سُمِح للرئيس بالمشاركة في حفل التخرج حتى يظهر الجيش وكأنه لم ينظم انقلابا الأربعاء ومن باب إظهار الاحترام الحقيقي لموغابي.

مصدر الصورة EPA
Image caption محتجون

من يحتج في هراري؟

دعا كريستوفر ماتسفانغوا، قائد رابطة قدماء المحاربين المتنفذة، في وقت الأسبوع الماضي إلى المشاركة بقوة في التجمع.

وقال ماتسفانغوا "نريد أن نستعيد فخرنا، وغدا هو يومنا...نستطيع إكمال المهمة التي بدأها الجيش".

وتابع قائلا "ليس هناك عودة بشأن موغابي، يجب أن يرحل".

وأكد التلفزيون الرسمي أن 8 من 10 من مجموع فروع حزب زانو بي أف الحاكم صوتوا على وثيقة سحب الثقة من موغابي، زعيما للحزب ورئيسا للبلاد.

وقال قادة الحزب في خطوة غير مسبوقة إن موغابي ينبغي أن يتنحى عن الحكم.

وطالب قادة الحزب أيضا من غريس موغابي الاستقالة من الحزب وإعادة تنصيب منانغاغوافي منصبه في اللجنة المركزية للحزب.

مصدر الصورة AFP
Image caption قدماء المحاربين في زيمبابوي

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة